عودة >

أين تجدوننا؟

  • L’enfant commence à apprendre le langage dans le ventre de sa mère
  • L’enfant commence à apprendre le langage dans le ventre de sa mère
  • L’enfant commence à apprendre le langage dans le ventre de sa mère
  • L’enfant commence à apprendre le langage dans le ventre de sa mère
  • L’enfant commence à apprendre le langage dans le ventre de sa mère
  • L’enfant commence à apprendre le langage dans le ventre de sa mère
  • L’enfant commence à apprendre le langage dans le ventre de sa mère
  • L’enfant commence à apprendre le langage dans le ventre de sa mère
في حلب

كانت أوّل زيارة للأخت مادلين لحلب في 6 كانون الأوّل سنة 1952 بغية تأسيس أخوّة عمّاليّة فيها، حيث تعمل أخت في معمل وأخرى تشتغل إحدى المهن اليدويّة المألوفة. كانت منطقة جبل السيدة المكان الأنسب للأخوّة في حيّ عمّاليّ. أمّا أخوّتنا الحاليّة فهي موجودة تقريبًا منذ عام 1990 في حيّ مختلط مسيحيّ-إسلامي في منطقة الجابريّة التي تكثر فيها ورش الخياطة والمحلات التجاريّة من أقمشة ومستلزمات الخياطة. نرغب أن نعمل من جديد في هذا المجال ونكون أخوّة عمّاليّة. نحن نتبع كنيسة الروم الكاثوليك، ولدينا مشاركة فعّالة مع رعيّتنا.

يتميّز حضورنا بالقرب من الجميع وزيارتهم خاصّة المرضى والمتألّمين والمتضررين بسبب الحرب. كما أنّه لدينا صداقات مع مسيحيّين ومسلمين على السواء. أخوّتنا واحة صلاة في قلب المدينة، فهي مفتوحة للجميع للسجود الصامت مرّة في الأسبوع. أيضًا نستقبل مجموعات من أطفال وشبيبة وأخويّات للمشاركة والصلاة معًا.

بالرّغم من الظروف الاقتصاديّة الصعبة التي نعيش فيها نتلمّس حولنا الكثير من علامات الرجاء سواء في الكنيسة، أو عند المؤمنين، أو في الحياة العادية. في زياراتنا أيضًا نتلمّس التقارب المسيحيّ-الإسلاميّ على الصعيد الإنسانيّ على الرّغم من كلّ نتائج الحرب.